موسسة دائرة معارف الفقه الاسلامي طبقا لمذهب اهل البیت علیهم السلام
 فارسی

.:. www.afiqh.org .:.


دخول الموقع


          
 

بسم الله الرحمن الرحیم


انّا لله و انا الیه راجعون



قال الإمام الصادق(علیه السلام):
((إذا مات المومن الفقیه ثُلم في الاسلام ثلمة لا يسدها شيء))
رحلت جانگداز فقیه آل محمد، مجاهد فی سبیل الله، سنگر و دژ استوار انقلاب، پرورش یافته برجسته و احیاگر مکتب شهید آیت الله سید محمد باقر صدر(ره) ، یار و مورد وثوق بنیانگذار جمهوری اسلامی ایران، امام خمینی رضوان الله تعالی علیه، هم سنگر، پشتیبان و همرزم و همراه مقام معظم رهبری((دام ظله)) در همه عرصه های فکری، فرهنگی، سیاسی و مدیریتی نظام مقدس جمهوری اسلامی ایران، مدافع سرسخت ولایت فقیه و رئیس مجمع تشخیص مصلحت نظام، حضرت آیة الله العظمی سید محمود هاشمی شاهرودی(قدس الله نفسه الزکیة) را به پیشگاه حضرت حجة بن الحسن المهدی ارواح العالمین له الفداء، مقام معظم رهبری((دام ظله))، حوزه های علمیه، بویژه حوزه علمیه قم و نجف اشرف و همه امت مسلمان تسلیت و تعزیت می گوییم. روح بلند این فقیه برجسته و ممتاز و مجاهد خستگی ناپذیر سر انجام پس از هفتاد سال زندگی سراسر تلاش و بیش از نیم قرن جهاد علمی و فقهی و حضور در عرصه های گوناگون فرهنگی، سیاسی، مبارزاتی و مدیریتی سطوح عالی نظام مقدس جمهوری اسلامی ایران، به ملکوت اعلی پیوست و به دیدار اجداد طاهرین و سه برادر شهیدش، سید هادی، سید محسن، سید مصطفی هاشمی که در سیاه چال های بغداد توسط حکومت بعث عراق به شهادت رسیده بودند شتافت.
مهم ترین مسئولیتهای علمی، سیاسی و اجتماعی ایشان:
    • عضو مجمع جهانی اهل بیت(علیه السلام)
    • عضو مجمع جهانی تقریب مذاهب اسلامی
    • رئیس و مؤسس دائرة المعارف فقه اسلامي بر مذهب اهل بيت(عليهم السلام)
    • عضو و نائب رئيس مجلس خبرگان رهبری
    • رئيس مجمع تشخيص مصلحت نظام
    • عضو جامعه مدرسین حوزه علمیه قم
    • عضو فقهای شورای نگهبان
    • رئیس سابق قوه قضائیه
    • رئیس هیئت عالی حل اختلاف و تنظیم روابط قوای سه گانه.
رضوان الله تعالی علیه و حشره الله مع اجداده  الطاهرین علیهم السلام و اولیائه.
                                       مؤسسه دایرة المعارف فقه اسلامی بر مذهب اهل بیت علیهم السلام

:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

انّا لله و انا الیه راجعون

قال الإمام الصادق عليه السلام : إذا مات المؤمن الفقيه ثلم في الإسلام ثلمة لا يسدّها شيء  
نعزّي الإمام صاحب الزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف وسماحة السيّد القائد آية الله العظمى  السيّد علي الخامنئي دام ظلّه والحوزات العلمية سيما الحوزة العلمية في قم المقدسة والنجف الأشرف والأمة الإسلامية جمعاء بمناسبة فاجعة رحيل فقيه آل محمّد سماحة آية الله العظمى السيّد محمود الهاشمي الشاهرودي قدس سره، ذلك العالم المجاهد ، والمدافع الصامد عن الثورة الإسلامية، خرّيج ومحيي مدرسة الشهيد السيّد محمّد باقر الصدر قدس سره، سند ومعتمَد مؤسس الجمهورية الإسلامية الإمام الخميني رضوان الله تعالى عليه، ورفيق الدرب والجهاد لسماحة السيّد القائد دام ظله في جميع المراحل والمجالات الفكرية والثقافية والسياسية والإدارية لنظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية المقدّس. أجل، لقد التحقت النفس الرفيعة لهذا الفقيه المبرّز والمجاهد الذي لم يعرف الكلل والملل بالرفيق الأعلى بعد سبعين عاماً من حياة حافلة بالجدّ والاجتهاد، وبعد ما يربو على نصف قرن من الجهاد العلمي والفقهي والحضور في مختلف الأصعدة الثقافية والسياسية والجهادية والإدارية وعلى أرفع المستويات القيادية في نظام الجمهورية الإسلامية المقدس حيث جوار أجداده الطاهرين و إخوته الشهداء العقيدة والدين "السيّد هادي والسيّد محسن والسيّد مصطفى" الذين استشهدوا على يد نظام البعث البائد في العراق.
أهمّ المسؤوليات العلمية والسياسية والثقافية والاجتماعية للفقيد الراحل :
    • عضوية المجمع العالمي لأهل البيت عليهم السلام .
    • عضوية المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية .
    • رئيس ومؤسس دائرة معارف الفقه الإسلامي طبقاً لمذهب أهل البيت عليهم السلام .
    • عضوية مجلس خبراء القيادة ونيابة الرئيس .
    • رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام .
    • عضوية جامعة المدرّسين في الحوزة العلمية بقم .
    • أحد فقهاء مجلس صيانة الدستور .
    • الرئيس السابق للسلطة القضائية .
    • رئيس الهيئة العليا لحلّ الاختلاف وتنظيم العلاقات بين السلطات الثلاثة .

  
  
التحديث الاخير

 
2011 Jun 13
 

 جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة دائرة معارف الفقه الإسلامی طبقاً لمذهب أهل البیت علیهم السلام.
Copyright © 2016 www.afiqh.org. All rights reserved.